يونيو 22, 2024

“MSA Novo” توقّع مذكرة تفاهم مع جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية “كاوست” لدفع عجلة الابتكار والنمو في المملكة العربية السعودية

 “MSA Novo” توقّع مذكرة تفاهم مع جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية “كاوست” لدفع عجلة الابتكار والنمو في المملكة العربية السعودية

الرياض، المملكة العربية السعودية، 9 يونيو 2024

أعلنت “MSA Novo”، الشركة العالمية الرائدة في مجال الاستثمار الجريء، عن توقيعها مذكرة تفاهم مع جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية “كاوست”، لتعزيز المنظومة البيئية للشركات الناشئة في المملكة العربية السعودية. حيث يأتي هذا الإعلان تأكيداً على دور الشركة والتزامها بتعزيز الابتكار وريادة الأعمال في المملكة.

وتركّز مذكرة التفاهم على التعاون الاستراتيجي بين “MSA Novo” و”كاوست” على إحداث تأثير إيجابي وكبير في المشهد العام للشركات الناشئة في المملكة، من خلال التركيز على مبادرات الاستثمار المشترك، وتطوير برامج لمسرعات الشركات الناشئة الجديدة من أجل دعم نموها، وتعزيز التطوّر التقني الخاص بها، بما يتماشى مع رؤية السعودية 2030.

وفي حديثه عن هذا التعاون، قال بن هاربرج، الشريك الإداري في MSA Novo: “لطالما كانت MSA Novo في طليعة الشركات العالمية في جلب التقنيات العالمية الرائدة والتي تلبي المتطلبات الاستراتيجية إلى المملكة العربية السعودية، ومن خلال شبكتنا العالمية وتعاوننا مع كاوست وأقسامها البحثية المتميزة، سنعمل معاً على جلب الابتكارات العالمية إلى المملكة بشكل أكبر، مما يتيح لنا تطوير التقنيات عالمية بقدرات محلية ودفع عجلة الابتكار في المملكة.”

من جهته قال إيان كامبل، نائب الرئيس لمعهد التحوّل الوطني في كاوست: “تدعم كاوست مجموعة من الابتكارات في المملكة العربية السعودية، والتي تُسهم في دفع عجلة الاقتصاد وتعزيز ثقافة ريادة الأعمال، ونحن ممتنون لشركائنا المستثمرين على دعمهم ورؤيتهم، والتي تُسهم في بناء منظومة بيئية تدعم الابتكار.”

الجدير بالذكر أن مذكرة التفاهم بين “MSA Novo” و”كاوست” ستشمل مجموعة من المجالات الرئيسية للتعاون مثل: مبادرات الاستثمار المشترك ومسرعات وحاضنات الأعمال، لدعم الشركات الناشئة، خاصة في التقنيات المتقدمة مثل الذكاء الاصطناعي، وتوفير خدمات الإرشاد والاستشارات من خلال شركاء “MSA Novo” والخبراء في عدد من القطاعات المختلفة لتعزيز نمو الشركات الناشئة، وتصميم وتنفيذ برامج تتعلق بنقل المعرفة لروّاد الأعمال وتطوير برامج تدريب لتطوير المواهب الوطنية من خلال توفير تجربة عملية لطلاب جامعة كاوست في الشركات الناشئة ضمن محفظة “MSA Novo”، والتعاون مع مكتب التحوّل التقني لتسهيل نقل الملكية الفكرية وإنشاء محاور ابتكار أو مختبرات محددة بحسب القطاعات وتعزيز التعاون بين الشركات الناشئة والشركات القائمة، إضافةً إلى استضافة فعاليات مشتركة ومؤتمرات ومنتديات لجمع أصحاب المصلحة الرئيسيين، وتسهيل الشراكات بين الشركات الناشئة والشركات القائمة ضمن مظلة “MSA Novo” و”كاوست”.