يونيو 22, 2024

نتائج رعاية OMEGA لضبط الوقت في أولمبياد بكين 2022 الشتوية

 نتائج رعاية OMEGA لضبط الوقت في أولمبياد بكين 2022 الشتوية

في ختام دورة الألعاب الأولمبية الشتوية في بكين 2022، تقدم OMEGA، الراعي الرسمي لضبط الوقت، نظرة على عام آخر من صنع التاريخ، في ألعاب مليئة بالنتائج والأرقام التي لا تُنسى.

للمرة الثلاثين منذ عام 1932، كانت OMEGA حاضرة لقياس الأداء في كل منافسة من منافسات الألعاب الأولمبية. وبفضل خبرة 90 عامًا، والاستعانة بأحدث التجهيزات والمعدات تقدمًا في ضبط الوقت للمنافسات الرياضية، كانت العلامة التجارية السويسرية العالمية قادرة على إنجاز المهمة.

واعتمدت OMEGA على 300 أداة لضبط الوقت، إلى جانب 200 طن من المعدات و239 متطوعًا لضمان تنفيذ المهام بسلاسة.

وعلى مدار أسبوعين من المنافسات المثيرة، قام فريق ضبط الوقت بقياس 120000 نتيجة، مع تسجيل كل معلومة وكل بيان بدرجة استثنائية من الدقة.

وشهدت بكين 2022 تطوراً لافتاً في الأداء الرياضي؛ حيث سجلت 17 رقماً قياسياً أولمبيًا، بالإضافة إلى رقمين عالميين جديدين.

وتكنولوجياً، جهزت OMEGA لمهامها ترسانة من المعدات المتطورة، ومن أبرزها التقنية الشهيرة مثل أنظمة Snowgate وكاميرات فوتوفينش. وبالإضافة إلى ذلك، وفرت OMEGA العديد من التقنيات الجديدة لتعزيز تجارب الرياضيين والمدربين والحكام والمتفرجين. وتضمنت هذه التقنيات تحليلًا جديدًا لمنافسات القفز والتزلج على الجليد، ونظامًا جديدًا للكشف عن البداية الكاذبة في مسابقات التزلج السريع، وشاشة جديدة داخل الملعب في مباريات هوكي الجليد.

وفي العام 2032، تحتفل OMEGA بإكمال 100 عام من رعاية ضبط الوقت في الألعاب الأولمبية، وسوف يكون ذلك في ألعاب بريسبان، أستراليا. وحتى ذلك الحين، يبقى اسم OMEGA لامعاً في ألعاب باريس 2024 وميلانو كورتينا 2026 ولوس أنجلوس 2028.