يونيو 22, 2024

مايكرو ميوتيك الإمارات يعود بنسخته الثالثة ليحي مشهد الفنون الرقمية والموسيقى الإلكترونية في دبي

 مايكرو ميوتيك الإمارات يعود بنسخته الثالثة ليحي مشهد الفنون الرقمية والموسيقى الإلكترونية في دبي
  • يضمن مهرجان مايكرو ميوتيك. الإمارات بنسخته الثالثة احتفالًا لا مثيل له بالإبداع الرقمي، حيث سيسلط الضوء على التطورات الثورية في عالم الموسيقى الإلكترونية والفنون الصوتية والبصرية .
  • بعيدًا عن تجربة المهرجانات الموسيقية التقليدية، يوفر المهرجان منصة لأفراد المجتمع الإبداعي في دبي للتواصل والتعاون فيما بينهم، لا سيما أنّه يقدّم مجموعة متنوّعة من ورش العمل الفنية والحلقات النقاشية التي تستكشف جوهر القطاعات الإبداعية .

دبي، الإمارات العربية المتحدة، أبريل 2024

بعد طول انتظار، يعود المهرجان الدولي للإبداع الرقمي والموسيقى الإلكترونية مايكرو ميوتيك الإمارات “MICRO MUTEK.AE” بنسخته الثالثة ليحي مشهد الفنون الرقمية والموسيقى الإلكترونية في دبي ضمن فعالية مميزة في السركال أفنيو يومي 4 و5 مايو 2024، وذلك بالتعاون مع دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي. سيشكّل هذا المهرجان حلقة وصل ما بين الفنون والتكنولوجيا وسيوفّر تجربة غامرة وفرص نمو للأفراد في قطاع الفنون الرقمية.

وسيجمع مايكرو ميوتيك الإمارات بنسخته الثالثة أكثر من 30 فنانًا محليًا وعالميًا، فيما سيستمتع الحضور بمجموعة من العروض المميزة، بما مجموعه 22 عرضًا في إطار برنامج متكامل طوال عطلة نهاية الأسبوع. وسيسلط المهرجان الضوء على خمس سلاسل عروض رئيسية هي: بلاي (Play)، ونوكتورن (Nocturne)، وديجي لاب (Digi Lab)، ودوم لايف (Dome Live)، ودوم سكرينينجز (Dome Screenings). هذا وستتاح للحضور فرصة المشاركة في ورش العمل التعليمية والمهنية المصممة لمساعدتهم على استكشاف إمكاناتهم الإبداعية خلال المهرجان الذي يستمر لمدة يومين.

على مدار يومي المهرجان وابتداءً من الساعة 5:00 عصرًا، سيستضيف ذا فريدج ويرهاوس الشهير بأجوائه الساحرة فعاليات سلسلة عروض بلاي، ليقدّم للحضور تجربة حسية فريدة من نوعها وأمسية خاصة مليئة بالعروض السمعية والبصرية المذهلة لشتى الفرق الموهوبة مثل 9 تي أنتيوب (9T Antiope)، وبيرنت فريدمان وجواو بايس فيليبي (Burnt Friedman & João Pais Filipe) وبنت مبارح (Bint Mbareh). أمّا عند الساعة 10:00 مساءً، فستسهلّ سلسة عروض نوكتورن فعالياتها في صالة كونكريت فنيو الشهيرة، حيث ستسنح للضيوف فرصة الاستمتاع بتشكيلة رائعة من العروض الموسيقية الإلكترونية حتى وقت متأخر من الليل، فضلًا عن عروض الموسيقى المباشرة من فنانين مثل ماثيو جونسون (Mathew Jonson) وفرقة سالار أنصاري تريو (Salar Ansari Trio) التي تضم لويس ريستو (Luis Resto) وباثي جاسي (Pathe Jassi) الحائزين على جائزة جرامي. وسيتم تعزيز كل عرض صوتي بعرض بصري ساحر يتناغم بشكل مثالي مع إيقاع الموسيقى وطاقتها. ويُعد عرض نوكتورن المكان المثالي للرقص والاحتفال الحيوي بالفنون الرقمية، ما يخلق تجربة ليلية مثالية تذهل جميع الحضور.

أمّا سلسلة عروض دوم لايف، فتتيح للحضور الاستمتاع بتجربة العجائب السمعية والبصرية المتسامية بزاوية 360 درجة، وذلك على مدار يومي المهرجان ومن قلب همسفير 141. وعليه، سيستمتع الحضور بعروض حية لا تفوّت من شتى الفرق الكندية، مثل لاين كاتشو (Line Katcho) وستيفانا فريتالا X ديانا لين فاندر ميولين (Diana Lynn VanderMeulen) وآيدلفون (Idlefon)، وذلك وسط عرض بصري مذهل بزاوية 360 درجة. الجدير بالذكر أنّ برنامج دوم سكرينينجز يشمل عرض ذا تويستد تري الذي يقدّمه الفنان سيباستيان لابروني.

في المقابل، يقدّم ديجي لاب، البرنامج النهاري المهني والتعليمي للمهرجان، نظرة عميقة إلى قلب القطاعات الإبداعية. ومن خلال حلقتين نقاشيتين جذابتين، سيكتسب الحاضرون مرئيات قيمة حول قضايا القطاع الحديث والممارسات الإبداعية والاتجاهات الحالية. وتقدم نسخة هذا العام فرصة فريدة للمشاركة في مجموعة متنوعة من ورش العمل الغامرة، بما في ذلك ورشة عمل بيرفورمنس لابوراتوري التي تدعو الموسيقيين الناشئين إلى التعاون في تأليف الموسيقى واستكشاف العملية الإبداعية بتوجيه من الفنانين المشهورين بيتر كيرن وسيرينا أبو ضاهر؛ إلى جانب جير لاب الذي يزود الحضور بمعلومات أولية حول عملية تشغيل الآلات الموسيقية الإلكترونية الرئيسية مثل السينثيسايزر، وذلك تحت إشراف خبراء رائدين في القطاع. في المقابل، تركز ورشة عمل تاتش ديزاينر على تطوير المهارات باستخدام أداة التطوير البصري القوية والمعروفة بدورها في إنشاء مشاريع فنية بصرية آنية. باختصار، يعد ديجي لاب الحضور بتجربة تعليمية لا مثيل لها تعزز النمو والابتكار في مشهد الفنون الرقمية المحلي.

أحدث مهرجان مايكرو ميوتيك الإمارات، بشراكته مع بلوك لايف في نسخته لهذا العام، ثورة في مشهد الابتكار الرقمي، إذ أتاح للراغبين في الحضور فرصة حجز تذاكرهم عبر الإنترنت. وستتضمن كل تذكرة يتم شراؤها عملة رمز غير قابل للاستبدال مميزة وقابلة للتحصيل – وهو عمل فني فريد من نوعه تم تصميمه بالشراكة مع أمير ب آش- باستخدام تقنية بايز بلوكتشين (Base Blockchain) الآمنة. بالإضافة إلى ذلك، سيتم دمج جميع التذاكر الفردية لتكوين تحفة فنية فريدة من نوعها، على أن يتم بيعها بالمزاد العلني في ختام المهرجان. كما وسيتم تخصيص العائدات لدعم مؤسسة خيرية بيئية مسجلة في دولة الإمارات العربية المتحدة، ما سيساعد على تعويض الأثر البيئي الذي سيخلفه المهرجان.

هذا وقد بات الآن بإمكان الحضور حجز تذاكر إيرلي بيرد فستيفال (Early Bird Festival)، ما يتيح لهم الوصول إلى عروض بلاي ونوكتورن خلال اليومين، كما وعروض دوم سكرينينجز في همسفير 141.

جدير بالذكر أنّ هذا المهرجان هو أكثر من مهرجان موسيقي عادي – بل تجمع ثقافي يستكشف جوهر الموسيقى والفنون البصرية والتصميم والابتكار المدفوع بالتكنولوجيا والتألق الإبداعي. وقد تم تصميم حلقات النقاش وورش العمل والجلسات التفاعلية التي ينظمها المهرجان بعناية لتعزيز الأفكار الرائدة في القطاعات الإبداعية ودفعها نحو آفاق سامية في دولة الإمارات العربية المتحدة. ومن خلال إقامة روابط بين المواهب المحلية والعالمية، يسعى المهرجان إلى تنمية شبكة ديناميكية ومجتمع من المبدعين، ما يمهد الطريق للنمو التعاوني والابتكار في المشهد الإبداعي في الإمارات.

للمزيد من المعلومات حول التذاكر، يُرجى زيارة dubai.mutek.org/en/tickets

يعرب المهرجان الدولي للإبداع الرقمي والموسيقى الإلكترونية “MICRO MUTEK.AE” (مايكرو ميوتيك الإمارات) عن امتنانه العميق لشركائه الموقرين الذين عزّزت مساهماتهم التي لا تقدر بثمن نموه ونجاحه، لا سيما دائرة الاقتصاد والسياحة في دبي، والسركال أفنيو، ومجلس الأعمال الكندي، وبلوك لايف، وبايز بلوكتشين.