يونيو 22, 2024

عصرٌ جديد يبدأ في حلبات المنافسة .. الاتحاد الدولي للسيارات يستعرض اللوائح التنظيميّة المستقبليّة لعام 2026 وما بعده

 عصرٌ جديد يبدأ في حلبات المنافسة .. الاتحاد الدولي للسيارات يستعرض اللوائح التنظيميّة المستقبليّة لعام 2026 وما بعده

مونتريال، 7 يونيو، 2024

يستعرض الاتحاد الدولي للسيارات (FIA) اليوم مستقبلاً أكثر تنافسيّة وأماناً واستدامة لبطولة العالم للفورمولا 1 التي ينظمها الاتحاد وذلك من خلال تقديم اللوائح التنظيميّة الفنيّة التي طال انتظارها والتي ستعيد تعريف هذه الرياضة اعتباراً من عام 2026 فصاعداً.

تمّ تطوير اللوائح بالتشاور مع مجموعات العمل الفنيّة التابعة للاتحاد الدولي للسيارات للفورمولا 1، وتمت صياغتها بالتعاون مع الفورمولا 1، والفرق الرياضيّة العشرة، ومصنعي المعدات الأصليّة ومصنعي وحدات الطاقة، وتمّ الكشف عن تفاصيل الخطوط العريضة للوائح الجديدة في نهاية هذا الأسبوع في مونتريال قبل سباق الجائزة الكبرى الكندي للفورمولا 1، 2024. ومن المقرّر الآن أن يتم التصديق على لوائح 2026 رسميّاً من قبل المجلس العالمي لرياضة السيارات في 28 يونيو.

وبدوره عقّب بن سيلم رئيس الاتحاد الدولي للسيارات بقوله: “اليوم يعيد الاتحاد الدولي للسيارات رسم مستقبل رياضة السيارات بأسلوب أكثر حماساً مع إطلاق مجموعة جديدة متكاملة من اللوائح التنظيميّة لبطولة العالم للفورمولا 1 لعام 2026 وما بعده.

“بعد نشر لوائح وحدة الطاقة لعام 2026 قبل عامين، انتهزنا الفرصة لإعادة تعريف لوائح الهيكل لتتناسب مع متطلبات الطاقة لوحدات الطاقة الجديدة. إن التعاون مع شركائنا في الفورمولا 1 وبمساعدة فرق الرياضة العشرة والمساهمين الرئيسين جاءت هذه التغييرات الفريدة من نوعها لتضمن أن تكون بطولتنا الأولى أكثر صلة بما يحدث في العالم.

“لقد قادت لوائح وحدة الطاقة بالفعل إلى تسجيل عدد قياسي من الشركات المصنعة لوحدات الطاقة الخاصة بهذه الرياضة. والآن، مع لوائح الهيكل التي توفر سيارات أخف وزناً وأكثر رشاقة تتميز بحلول ديناميكيّة هوائيّة مبتكرة، قمنا بإنشاء مجموعة من اللوائح المصمّمة لتحسين السباق وجعل البطولة أكثر جاذبية لمصنعي وحدة الطاقة ومصنعي المعدات الأصليّة والشركات الحاليّة المنافسة. السمات الرئيسيةّ للوائح الفورمولا 1 لعام 2026 تستد إلى تكنولوجيا الاستدامة والسلامة المتقدمة. لقد كان هدفنا إنتاج سيارة مناسبة لمستقبل فئة النخبة في هذه الرياضة جنباً إلى جنب مع الفورمولا 1. ونعتقد أننا استطعنا تحقيق الهدف.”