أبريل 19, 2024

ضمان مستقبل العراق .. تتراباك والربيع والسد يعلنون اتحادهم في جلفود2024 من خلال مبادرة التعبئة المشتركة التي تهدف الى انتاج 50 مليون عبوة من الأغذية والمشروبات

 ضمان مستقبل العراق .. تتراباك والربيع والسد يعلنون اتحادهم في جلفود2024 من خلال مبادرة التعبئة المشتركة التي تهدف الى انتاج 50 مليون عبوة من الأغذية والمشروبات

دبي، 21 فبراير 2024

تقديراً للضرورة التي تستدعي معالجة الأمن الغذائي في العراق، أعلنت تتراباك، الشركة الرائدة عالمياً في مجال حلول تصنيع وتغليف المواد الغذائية، عن تعاونها مع شركة الربيع السعودية، وشركة السد العراقية، وذلك خلال معرض جلفود 2024. وقد تم توجيه هذه الشراكة الاستراتيجية بهدف تلبية الطلب المتصاعد على الأغذية والمشروبات بين الأعداد المتزايدة لسكان العراق. اذ انه وفقاً لشعبة السكان في الأمم المتحدة، نما عدد السكان العراقيين بمعدل 2,27% عام 2023 حيث يبلغ عدد السكان المستقرين حاليا 46,153,285  نسمة و ذلك وفقاً لأحدث البيانات. وحدد التعاون بين الشركاء الثلاث هدفًا طموحًا يتلخص بإنتاج 50 مليون عبوة من الأغذية والمشروبات، تشمل العلب العائلية والعلب الفردية، وذلك لتلبية الاحتياجات الحالية للسكان.

ستمكن المبادرة، المقرر إطلاقها في الربع الثاني من عام 2024، الشركاء من تقديم حل شامل لإنتاج شراب العصير والنكتار والعصير الطبيعي  (JNSD) ومنتجات الألبان. من خلال استخدام أحدث معدات وخبرات تتراباك، سيتم تعبئة منتجات الربيع بشكل مشترك في منشأة شركة السد في بغداد. يهدف هذا التعاون إلى تحقيق التنويع الغذائي في السوق العراقية، ومعالجة الاحتياجات المتغيرة للمستهلكين بشكل فعال، وفي نهاية المطاف المساهمة في تحقيق الرفاهية للسكان المحليين.

أعرب باسم صبره، الرئيس التنفيذي لشركة الربيع، عن حماسه للمبادرة، قائلاً: ” انه لمن داعي سرورنا في شركة الربيع تحقيق فرصة التوسع في العراق من خلال التعاون مع تتراباك، وهم شركاؤنا الموثوق بهم منذ أربعة عقود، كما شركة السد، خبراء قطاع صناعة الأغذية والمشروبات في العراق. ويسعدنا تزويد المستهلكين العراقيين بمنتجاتنا عالية الجودة، وتلبية احتياجاتهم المتنوعة من خلال هذا المشروع المؤثر.”

وقال غسان صبيح، الشريك الإداري في شركة السد العراقية: “نحن فخورون جدًا بهذا المشروع الذي يحمل مجموعة متنوعة من منتجات الأغذية والمشروبات للمستهلكين العراقيين، والذي يلعب دورًا حاسمًا في معالجة الأمن الغذائي في العراق. وهذا التعاون يدل على الالتزام بتحقيق التنوع الغذائي للشعب العراقي “.

وقال نيلز هوجارد، المدير العام لشركة تتراباك المنطقة العربية: “هذه الشراكة هي مثال حي للتعاون الهادف، وفي تتراباك، نؤمن بإمكاناتنا التحويلية لتوفير غذاء سليم في كل مكان. سيسمح لنا هذا المشروع مع شركتي الربيع والسد بمواجهة تحدٍ حاسم، ونأمل أن نكون قدوة للشركات عبر كافة القطاعات لتنسيق الجهود وتوجيهها نحو تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة. من خلال العمل التعاوني، لا نعزز أهدافنا الجماعية فحسب، بل نضمن أيضًا الرفاهية الغذائية للسكان، كما هو الحال في العراق، بينما نسعى جاهدين لإنشاء مستقبل يعزز النظم الغذائية المستدامة”.

ومن خلال بناء مبادرة التعبئة المشتركة التحويلية هذه، يتقاسم الشركاء مسؤولية الالتزام بالتأثير الإيجابي على حياة الشعب العراقي. من خلال الجمع بين الكفاءات العالمية لتتراباك ومنتجات الربيع عالية الجودة وخبرة شركة السد الكبيرة في السوق المحلي، ان هذا التعاون يهدف إلى توفير التغذية وتعزيز الاستدامة وتلبية الاحتياجات الحالية للعراق مع المساهمة في بناء مستقبل أكثر مرونة وإشراقًا.