يونيو 18, 2024

” صحتك ” يفوز بجائزة العام 2024 لأفضل موقع طبي في قطر

 ” صحتك ” يفوز بجائزة العام 2024 لأفضل موقع طبي في قطر

الإمارات – دبي : 03- 06-2024

فاز موقع صحتك الطبي المتخصص بتقديم المعلومات الصحية الموثوقة ذات المصداقية، والمتميزة بالمهنية العالية، بجائزة العام لأفضل موقع طبي في قطر، من قِبل جوائز LLQ Lifestyle Awards، والتي تُمنح كل عام لأفضل المؤسسات والشركات والمراكز الصحية والمواقع الإلكترونية والشخصيات المؤثرة.

موقع صحتك Sehatok هو موقع صحي عربي متخصص، يسعى لتقديم خدمة إعلامية صحية ذات مصداقية، تتميز بالمهنية والموثوقية والإبداع والتفاعلية والتكامل، وتواكب اهتمامات واحتياجات الجمهور العربي المتجددة.

وعن الفوز بالجائزة، صرّح محمود دياب، مدير الموقع ورئيس تحريره بالقول: “يسعدنا الفوز بهذه الجائزة لهذا العام، خاصةً في ظل الظروف التي تعيشها المنطقة اليوم، وقد جاءت الجائزة لتكلل جهود فريق العمل من محررين وتقنيين ومتخصصين، وبناءً على الرؤية العامة للمؤسسة وقيادتها التي تضع نصب أعينها تقديم المادة الطبية الصحية العلمية الدقيقة، والابتعاد عن المغالطات الصحية الشائعة في العالم الرقمي اليوم”.

“صحتك” الموقع الصحي والطبي الأشهر في الخليج بحلة جديدة

تعتبر المعلومات الطبية والصحية الموثوقة في غاية الأهمية في عالمنا اليوم، والذي يسوده التطور الرقمي والتكنولوجي، فقد بات الوصول للمعلومة المنشودة لا يستغرق سوى ثوانٍ معدودة من خلال ضغطة زر واحدة، حيث تكمن الخطورة، فوجود منصة رقمية تقدم المادة الموثوقة والصحيحة بات نادراً في ظل الهيمنة التجارية والتسويقية للكثير من الشركات أو الأشخاص الباحثين عن الشهرة، حتى لو كانت على حساب حياة الناس وأمنهم الصحي، من خلال نشر المعلومات المغلوطة والخاطئة، والتي قد تودي في كثير من الأحيان بحياة البعض.

هنا يبرز دور هذه المعلومات الصحية وكيفية الوصول إليها، كونها تعتبر من أخطر ما يتم البحث عنه اليوم في عالم الإنترنت، لذا كان إطلاق منصة رقمية تواكب العصر وتقدم المعلومات الموثوقة أمراً ضرورياً، وهو ما تم بالفعل من خلال إطلاق موقع صحتك عام 2016.

شيخوني: هدفنا إتاحة المعلومة الطبية للقارئ بتميز ودقة 
يقول الدكتور عامر شيخوني، رئيس الهيئة الطبية والاستشارية في موقع صحتك: “يهدف الموقع إلى إتاحة المعلومة الطبية التي يحتاجها المستخدم العربي، بتميز ودقة وسهولة وسرعة، مراعياً الخصوصية والتنوع الجغرافي والتخصصي، مستفيداً من الأدوات التي تتيحها شبكة الإنترنت، بالشراكة مع مؤسسات عالمية كبرى تعمل في مجال التوعية الصحية، وعن طريق شبكة من الخبراء والأطباء العرب الموثوقين والمرموقين في تخصصاتهم”.

ويضيف د. شيخوني: “يرتكز مشروعنا بشكل أساسي على توفير المعلومات الصحية لتثقيف وتوعية القارئ العربي، وأول خطوات هذه التوعية هي معرفة أن أي محتوى تثقيفي في المجال الصحي ليس بديلاً بأي حال أو درجة من الدرجات عن تلقي الخدمة الطبية من مصادرها المباشرة، ولا يُغني عن استشارة الطبيب المعالج عند مواجهة أية مشكلة صحية”.

يقوم الموقع على العديد من القيم والإستراتيجيات، أبرزها

إن المعلومة الصحية تنعكس بشكل مباشر على حياة الناس وأرواحهم، لذلك يهدف الموقع إلى تقديم معلومة صحية موثوقة، من خلال دقة المحتوى الذي يقدمه، واعتماد مصادر طبية وصحية عريقة، وبناء شبكة من الخبراء الموثوقين والمرموقين في تخصصاتهم.

الإنسان كيان متكامل (جسد – روح – نفس – عقل) وأي خلل في أيٍّ من هذه الجوانب يؤثر على الكيان كله.. لذلك يراعي الموقع في المحتوى أن يعالج الحالات الطبية بنظرة تكاملية يتحقق من خلالها “السواء النفسي والجسدي” للإنسان.

يقوم الموقع بعملية اتصال تفاعلية، فالجمهور طرف أساسي في كل عناصرها، بدءًا من إنتاج المحتوى وصولاً لتقييمه.

يهدف الموقع لتمكين المستخدم العربي من امتلاك القدرة على تقييم الخدمات الصحية المختلفة، من دواء وأجهزة ومقدم خدمة ومعلومات، بإكسابه المهارات اللازمة لذلك.

أن نتيح للمستخدم العربي الخدمة التي يحتاجها بتميز ودقة وسهولة وسرعة.

نسعى لتقديم محتوى متنوع يلبي احتياجات الجمهور العربي، على اختلافاتها تخصصياً وجغرافياً.

ويسعى القائمون دائمأ ومنذ تأسيس الموقع إلى نشر الثقافة الطبية والتوعية الصحية للجمهور العربي، حيث يسعى الموقع لتقديم خدمة إعلامية صحية ذات مصداقية، تتميز بالمهنية والموثوقية والإبداع والتفاعلية والتكامل، وتواكب اهتمامات واحتياجات الجمهور العربي المتجددة، كما يقدم خدمة الاستشارات الطبية المجانية للجمهورالعربي بهدف إرشاده وتوجيهه لأفضل الممارسات.
ويهدف الموقع إلى إتاحة المعلومة الطبية التي يحتاجها المستخدم العربي، بتميز ودقة وسهولة وسرعة، مراعياً الخصوصية والتنوع الجغرافي والتخصصي، مستفيداً من الأدوات التي تتيحها شبكة الإنترنت، بالشراكة مع مؤسسات عالمية كبرى تعمل في مجال التوعية الصحية، وعن طريق شبكة من الخبراء والأطباء العرب الموثوقين والمرموقين في تخصصاتهم.

المصدر